أختر لونك

إذا لم يصلك رابط التفعيل إضغط هنا لطلب التفعيل


خدمة لمكاتب التوظيف والشركات المشغلة

تيوب حلول البطالة

هل أنت مسؤول توظيف ؟

معاني الأسماء

لإعلانك على حلول البطالة

ديوان حلول البطالة

موقعنا والإعلام

أسواق حلول البطالة

البطالة مالها حل البطالة

تسجيل الدخول
العودة   منتديات حلول البطالة Unemployment Solutions > قسم اصوات واصداء > تجربتي الوظيفية الناجحة

الملاحظات

Click here to advertise

لطلب الإعلان إضغط هنا

تجربة نجاح أحد الزملاء

تجربتي الوظيفية الناجحة

هذه قصة أحد الزملاء مع النجاح في الوظيفة وقد ترددت في سردها لأني لم أستأذنه وأعتقد بأني ساذكرها إستئناساً بها وقد حدثني بها عندما إلتقيته الأسبوع...

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #11  
قديم 26-02-2014, 07:37 AM
سموموسو سموموسو غير متصل
عضو متواصل
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 47
معدل تقييم المستوى: 8
سموموسو يستحق التميز

 
   
جزاك الله خير

ألعاب أرشيفي

  #12  
قديم 26-02-2014, 03:34 PM
الصورة الرمزية موظف بالداخلية
موظف بالداخلية موظف بالداخلية غير متصل
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 134
معدل تقييم المستوى: 11940
موظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداع
أشكر متابعتكم ونعود لنروي ما تبقى من أحداث وكان صاحبنا قد توقف أمام مبنى الخدمة المدنية يقول فنظرت حولي فوجدت أعداد هائلة من السيارات والمراجعين ربما تجاوز الـ300 مراجع ويحملون أوراق وضعت في ملف كما فعلت أنا ، ياللهول أيعقل أن جميع هؤلاء قدموا لما قدمت له أنا أيضاً ؟؟ فعرفت حينها بأن ورائي مشوار طويل سيتعبني فوق تعبي فأنا لم أنم وبطني خاوياً لم أذق شيئاً وما أن فتحت أبواب ديوان الخدمة حتى تدافع المراجعين وبدأ الصراخ والخناق فيما بينهم أيهم سيصل أولاً وكانت أعداد المراجعين في تزايد وقاموا بتوزيع أرقام تسلسلية علينا ليتم مناداتنا حسب الترتيب المتخذ من قبلهم وكان رقمي 76 حصلت عليه بعد عناء شديد فجلست لأرتاح وأنتظر أن يندهوا برقمي وفي هذه الأثناء إقترب إلي شخص ماكر وقام يتوسل إلي بأن أبدله برقمي فنظرت فإذا رقمه 127 وحاول يستلطفني وأخبرني بأن لديه ظروف وأن والدته مريضة وما إلى هنالك من المصاعب المحيطة به ففكرت في قرارة نفسي هل أساعده ؟ ولكن حدسي الذي لا يخيب في الغالب منعني من ذلك فروحي قد نكرته ولم تستانس له فتذكرت قول المصطفى صلى الله عليه وسلم : (الأرواح جنود مجندة ما تعارف منها إإتلف وما تناكر منها إختلف) فوجدتني أختلف معه مشاعرياً وحدسياً فاعتذرت له وقلت له : ربما لو علمت بظروفي لإستحييت من مطالبتي بمثل ذلك ويعلم الله كيف وصلت إلى هنا ، حينها أمعن النظر إلي بنظرات ماكرة وعلم أني لست طعماً له فحينها إنصرف دون أن يعتذر أو يسلم علي وبما أني أنتظر أن يشاع برقمي قررت مراقبته عن كثب لأرى ما سيصنع فوجدته يتجه لشخص آخر ويتودد اليه واسمع الضحية يقول : ما بيني وبينك ليس بالكثير فرقمي 97 وعلم ذلك الماكر أن هذا فريسة سهلة وظل يتوسل اليه واستمر بإحراجة حتى أبدله برقمه وظللت أرقبه فإتجه إلى شخص آخر كان رقمه 68 وظل يتودد إليه حتى نجح بإقناعة فإستبدله بالرقم وأنا مندهش مما يفعل وأيقنت حينها بأني اشاهد شخصاً مخادعاً لا يكترث لغيره ولا يهمه إلا نفسه وما زال كذلك حتى إستطاع الحصول على رقم 34 أو 43 لا أذكر بالضبط وما هي إلا لحظات حتى صدحوا برقمه فذهب لإنهاء إجراءاته ، فقررت أن أسأل احد الأشخاص من الذين انهوا إجراءاتهم ما يطلب منهم بالضبط فإتجت لشخص قد خرج للتو وسالته يا أخ هل لك ان تخبرني بآلية التقديم ؟
فقال : نعم سيطلبون منك صورتان شخصية ألديك صور ؟
فقلت : لا
قال : أنصحك بأن تذهب لأستوديو تصوير وتحاول أن تنتهي بسرعة لأنهم لن يقبلوا أوراقك إلا بوجود صور شخصية لك ليتم ختمها !!! ياللخيبة وما أفعل برقمي هل سيضيع دوري لأني اسمعهم يصدحون بالرقم ثلاث مرات فقط واذا لم يحضر إستدعوا من هو بعده ، إذاً لا سبيل امامي إلا أن أستبدل رقمي برقم بعيد حتى يتسنى لي الذهاب والعودة قبل ان يأتي دوري فقمت ابحث بين الأرقام فوجدت رجلاً لربما في الأربعين من عمره فقلت له : لو سمحت ياعم كم هو رقمك فقال : رقمي 101 فقلت : هذا جيد هلا أبدلتني برقمك وأكون ممتن لك فنظر إلى رقمي وتعجب وقال : بل أنا من سأكون ممتن لك ولم يسألني عن السبب فأخذت رقمه وسألته هل يوجد استوديو قريب للتصوير فقال : لا أعلم ومضى .

فسألت شخصاً آخر من أهل المنطقة فقال : نعم ولكنه بعيد نسبياً فأخبرته بأني لست من المنطقة ولا أملك حتى سيارة فقال : إبحث عن شخص يريد الذهاب هناك وإذهب معه هيا تصرف ،، فرأيت ان فكرته صائبة فوقفت خارجاً وأخذت اسأل كل من خرج حتى وفقت في ذلك فركبت مع شخص ليقلني إلى الأستوديو ويعود فهو نفس حاجتي ونحن في الطريق قال لي : أتعلم ان عدد الوظائف المطروحة 250 وظيفة ونتوقع أن عدد المتقدمين ثلاثة آلآف واخذ يهمهم ويضحك ثم قال : هل تعلم عندما رأيت أعداد المتقدمين يئست واحبطت وأوشكت أن أعود إلى المنزل ولكني بقيت وأنا محبط ويائس ، فأنكرت عليه وذكرت له قصتي بإختصار وكيف قدمت إلى هنا فأصابته الدهشة وقال : أإلى هذا الحد وصل بك الأمر؟؟ فقلت : نعم فقال : اذاً أنت ظيفي اليوم فشعرت بالإحراج وإعتذرت له عن قبول طلبه فأصر على ذلك وقال : بعد أن نفرغ من التقديم لنا كلام آخر فوافقته الرأي فنزلنا عند الأستوديو وكان قد إستغل المتقدمين وطلب على التصوير المستعجل 50 ريال يا إلهي إنها كل ما أملك ولكن لا يوجد حل آخر فدفعتها وقام بتصويري وإنتظرنا قرابة 15 دقيقة حتى قام بإستخراج الصور فأخذناها وإنطلقنا مسرعين وعدنا إلى الخدمة المدنية فقام صاحبي بأخذ رقم جديد وكان قد تبقى أمامي قرابة السبعة اشخاص فقلت : الحمد لله وصلت في الوقت المناسب وما هي إلا لحظات حتى اشاعوا برقمي فإنطلقت مسرعاً فهذا ماجئت لأجله فأخذوا أوراقي واعطوني ثلاثة نماذج لأقم بتعبئتها ففعلت وأخذوا الصور فوضعوا صورة على أحد النماذج والصقوا الصورة الأخرى في مذكرة مراجعة محدد فيها يوم ووقت الإختبار وقاموا بختمها وسلموني إياها وكان هذا كل شي .
خرجت لأبحث عن الشخص الذي اقلني فلم اجده واتجهت ناحية الحشود لعلي أجده هنالك فلم أوفق في ذلك وبينما أنا كذلك إذ بيد قد امسكت بكتفي ونادى بإسمي فلان ..! فإلتفت لأرى من يكون !! فمن كان ذلك الشخص؟؟

سنعرفه الليلة ان شاء الله فقد حضر وقت الصلاة .. استودعكم الله

التعديل الأخير تم بواسطة موظف بالداخلية ; 26-02-2014 الساعة 03:53 PM
  #13  
قديم 26-02-2014, 03:54 PM
كفاح وردة كفاح وردة غير متصل
عضو مهم جداً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 522
معدل تقييم المستوى: 1686
كفاح وردة محترف الإبداعكفاح وردة محترف الإبداعكفاح وردة محترف الإبداعكفاح وردة محترف الإبداعكفاح وردة محترف الإبداعكفاح وردة محترف الإبداعكفاح وردة محترف الإبداعكفاح وردة محترف الإبداعكفاح وردة محترف الإبداعكفاح وردة محترف الإبداعكفاح وردة محترف الإبداع
من توكل على الله كفاه
  #14  
قديم 26-02-2014, 07:05 PM
الصورة الرمزية موظف بالداخلية
موظف بالداخلية موظف بالداخلية غير متصل
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 134
معدل تقييم المستوى: 11940
موظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداعموظف بالداخلية محترف الإبداع
صدقتي أخت كفاح وردة من توكل على الله كفاه وما النصر إلا من عند الله .

نتابع مجريات القصة وإذ بيد قد امسكت بكتفي ونادى بإسمي فلان ..! فإلتفتت لأرى من يكون !! آه إنه خالد زميلي في الدراسة فهو كان أمام مقعدي في الصف الثاني المتوسط فتصافحنا بحرارة وأخذنا نتبادل الحديث سوياً ما أتى بك الى هنا فأخبرته بأني أتيت لأتقدم على وظيفة ورأيت بوجهه وكأنه متفاجئ وسألني : ألا تدرس حالياً أتركت الدراسة؟ فقلت له : نعم يا صاح فظروفي القاهرة هي من إقتادتني إلى هنا فبادرته بنفس السؤال فأومأ برأسه بلا وقال : انا لا زلت أدرس وانا في المرحلة الثانوية ولكني أتيت مع إبن خالتي الذي يكبرني سناً ليتقدم على الوظيفة وكنت أنيساً له في رحلته لا أكثر وحينها عرفت أنها فرجت في وجهي فقلت : هل معكم سيارة فقال : خالد نعم أتينا بسيارتنا ولا يوجد سواي أنا ويزيد إبن خالتي فمرحباً بك معنا فنحن عائدون متى ما فرغنا فتهلل وجهي وفرحت كثيراً وحمدت الله بأن يسر لي أمري من حيث لا أحتسب فجلسنا في الإنتظار انا وخالد ننتظر يزيد وبعد فترة وجيزة أتى يزيد وعرفني فيه خالد وعرفه بي وتصافحنا وإنطلقنا وقبل ان ننطلق توقفوا أمام مطعم لتناول الإفطار فترجلنا من السيارة وأفطرنا وكنت قد كتمت عليهم ما حدث ولايعلمون بأمري ومن ثم إستدرنا إلى وجهتنا وكلنا فرح وتفائل ونتبادل الحديث والفكاهات وما شعرت إلا ويوقظني خالد ، يا الهي لقد غططت في نوم عميق جراء تعبي دون ان اشعر فأرشدتهم إلى منزلي وأردت أن اقوم بواجب الضيافة تجاههم لقاء معروفهم ولطفهم معي لي فإعتذروا مني وقالو : نحن منهكين ونحتاج الى قسط من الراحة فسمحت لهم بالذهاب وإنصرفوا.

دخلت المنزل فوجدت امي تنتظرني ولا تعلم متى سأعود فلا أملك هاتفاً خلوياً آنذاك ففرحت حين راتني وتهلل وجهها وبادرتني : ماصنعت يا بني فقد كنت أدعوا الله طيلة فترة سفرك فعرفت حينها بأن دعائها كان سبباً في تيسير أموري فقبلت رأسها وجلست احادثها بما حصل فتارة تندهش وتارة تضحك.
ومن ثم إنصرفت الى غرفتي أفكر في ماحدث وكأنه حلم عشت واقعه المرير أحداث دارت رحاها بين أروقة الخدمة المدنية ومشقة السفر وطول الطريق وعرفت بأن فرز الأسماء يأخذ وقتاً طويلاً وايضاً عدد المتقدمين على الوظائف يفوق اضعاف اضعاف الوظائف المطروحة فكنت شبه يائس من ظهور اسمي فقررت البحث عن رزقي في بقاع الأرض فهذه وصية الله تعالى في كتابة الكريم كما قال سبحانه : (هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ ذَلُولاً فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِنْ رِزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ(15) سورة الملك ..
نعم لقد ذلل الأرض لنا سبحانه لنسعى وراء رزقنا وليس الرزق يسعى لإيجادنا فلربما كتب رزقك في مدينة أو دولة أخرى ، فكنت في صراع مع أفكاري وقراراتي فعزمت على السفر مرة اخرى وقلت في نفسي : سأتابع الوظائف المطروحة في الصحف يومياً وكان جارنا قد وضع صندوقاً على بابه يخص أحد الصحف بإشتراك سنوي فذهبت إليه وقلت له : أرجوا بعد الإنتهاء من الصحيفة يومياً أن تبعثها لي لأتابع الوظائف المطروحة وكنا كعائلة واحدة تماماً فقال : حسناً ولكن أنا كثير الترحال فإذا وجدت اكثر من صحيفة في الصندوق فإعرف حينها بأني لست موجوداً فخذها مباشرة انا افوضك في هذا فشكرته وإنصرفت الى داري ، فكان فعلاً يبعث لي الصحف يومياً وكنت أتمحصها جيداً حتى وقعت عيني يوم من الأيام على عدة إعلانات لشركات كبرى في الرياض وجده فقررت الذهاب إلى الرياض ولكن هناك عقبة المادة فأنا لا أملك شيئاً ومرتب والدي المتوفى (رحمه الله) لا يكفي لنصف متطلبات المنزل وفي نفس الوقت كان يخالجني في داخلي شعور رائع بأن الأمور ستسير للأفضل إن وفقت في الذهاب فمر يومي كاملاً وانا في نزاع مع أفكاري فجائتني والدتي وقالت : يابني لقد إقترضت 500 ريال من إحدى صديقاتي خذها وامضي والله يرعاك فتسمرت مكاني وهذا ماكنت أخشاه فقلت : أماه ما فعلتي وكيف ستعيدين لها هذا المال فقالت بقلب المؤمنة الواثقة من ربها : من رزقها سيرزقني فهو الرزاق العليم إمضي بني في سبيلك لعل الله يحدث امراً !! آآآه ما أروعه من كلام فبكيت وبكيت حتى جفت دموعي وعانقت والدتي وقلت لها : بإذن الله لن اخذلك أماه فعزمت على الذهاب بعد غد حين اقوم بترتيب اموري والبحث عن وسيلة النقل المناسبة.

كيف استطاع السفر وماذا حدث معه وهو في منتصف الطريق وما فعله حين وصوله الى الرياض؟

هذا ماسأطلعكم عليه فيما بعد فإلى حينه استودعكم الله
  #15  
قديم 28-02-2014, 10:52 AM
إجابة سؤال إجابة سؤال غير متصل
مراقبة عامه
 
تاريخ التسجيل: Jun 2012
المشاركات: 6,274
معدل تقييم المستوى: 6288837
إجابة سؤال محترف الإبداعإجابة سؤال محترف الإبداعإجابة سؤال محترف الإبداعإجابة سؤال محترف الإبداعإجابة سؤال محترف الإبداعإجابة سؤال محترف الإبداعإجابة سؤال محترف الإبداعإجابة سؤال محترف الإبداعإجابة سؤال محترف الإبداعإجابة سؤال محترف الإبداعإجابة سؤال محترف الإبداع
شكرًا لمواصلة السرد.
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



الساعة الآن 12:37 AM


Powered by vBulletin Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

ألعاب أرشيفي